أسباب تشجعك على تهيئة موقعك إلى محرك البحث بينغ Bing

عندما تضع موقعك إلى محرك بحث بينج عن طريق عدة طرق صحيحة فسوف تربح فهرسة وأرشفة موقعك أو منتداك أو مدونتك بشكل كامل، كما أن ذلك يزيد من عدد زوار موقعك، وأيضًا سوف تربح زيادة جودة موقعك ورفع مستواه فى سلالم المقاييس حول العالم لمختلف مواقع الانترنت، وهناك العديد من الأسباب المختلفة التى تجعلك تفضل إضافة موقعك إلى محرك بحث بينج.

أهــــم مميــــزات محــــرك البحــــث Bing

 

محرك البحث “بينغ” هو مصدر ضروري للترافيك

 

وبالطبع تقع محركات بحث جوجل فى المستوى الأول من حيث حجم الترافيل، أما بالنسبة لمحرك بحث بينغ فإنه يقع فى المستوى الثانى، ولكن هل هذا يعنى أنه ينبغى عليك إستخدام محرك بحث جوجل فقط لوقوعه فى المستوى الأول؟ ولماذا جميع الأشخاص تفضل إستعمال محرك بحث جوجل فقط بالرغم من إنك تستطيع الجمع بين محرك بحث جوجل وبينج معًا؟ نعم أيها القارئ إنك تستطيع أن تضيف موقعك للعديد من محركات البحث، وتلك الخطوة هى الطريقة الصحيحة التى يستخدمها خبراء السيو، فإذا كنت تستطيع العمل على محركات بحث بينغ وجوجل معًا فلماذا تستبعد العمل مع بينغ؟

 

كافة أدوات مشرفى المواقع موجوده بالكاد داخل “بينغ”

 

بما أننا جميعًا مالكى أو مشرفى للكثير من المواقع فمن الطبيعى أن نقوم بإستخدام أدوات القائمين على الموقع وقد استطاعت جوجل من توفير تلك الأدوات، ولكن هل أردت يومًا أن تستخدم الأدوات التي توفرها محرك بحث بينغ كتجربة أولية؟ فإذا أردت من إستخدام أدوات مشرفى الموقع التى تضعها بينغ فسوف تلاحظ وجود الكثير من الأدوات والإمكانيات المتطورة التى لم تستطع إدارة جوجل من توفيرها للمستخدمين، فقد قامت بينغ بإنشاء أداة Monitor Site Security التى تستطيع من خلالها مراقبة موقعك والسيطرة على أمان الموقع، كما أن تلك الأداة يمكنها أن تحذرك فى حالة وجود أى مشكلة خطيرة داخل الموقع والتى تؤثر بالسلب على ترتيبك داخل نتائج البحث، بالإضافة إلى أن تلك الأداة ترسل لك العديد من التقارير حول عمليات الزحف الموجودة على الموقع الخاص بك، وتلك التقارير تحتوى على معلومات لا يوفرها لك أدوات مشرفى الموقع التى يضعها محرك بحث جوجل، لذلك ننصحك بتجربة أدوات مشرفى الموقع التى يوفرها لك محرك بحث بينغ والعديد من المميزات الأخرى التى يمكنك إستخدامها والتى لا يوفرها محركات البحث الأخرى.

 

محرك البحث “بينغ” دائمًا في توسع مستمر

 

الأمر الآخر الذى ينبغى أن تنتبه له هو التوسع، فمن الجدير بالذكر أن حجم الترافيك الذى يضيفه بينغ يرتفع مستواه فى كل عام، فقد بلغ المجمل السوقى لمحرك بحث بينج فى شهر يناير لعام 2016 ما يزيد عن 21.3 بالمئة، أما فى شهر فبراير لعام 2016 فقد ازدادت النسبة السوقية لمحرك بحث بينج إلى 21.4 بالمائة، فقد بلغت نسبة الزيادة إلى 0.1 فى شهر واحد وهى نسبة جيدة، ومن الجدير بالذكر أن بينغ قامت بتوقيع عقد يوضح الشراكة بين بينغ ومحرك بحث ياهو وهذا العقد بدأ منذ عام 2010، وقد وصلت النسبة السوقية لمحرك بحث ياهو فى شهر فبراير لعام 2016 ما يزيد عن 12.2 بالمئة ، كما قم شركة بينغ عقد شراكة مع محرك بحث AOL فى عام 2016 حيث كان نسبته فى السوق خلال شهر فبراير لعام 2016 حوالى 0.9 بالمئة، مما يعنى ذلك أن محرك بحث بينغ يقوم بعدة توسعات وتطورات دائمة سواء عن طريق النسبة السوقية أو من حيث عقد الشراكة بين العديد من محركات البحث الأخرى، وكل تلك الخطوات التى تفعلها بينغ توضح المستقبل المبهر لمحرك بحث بينج.

 

وبالطبع ذلك المقال لا يحثك على أن تتوقف عن إضافة الموقع الخاص بك مع محرك بحث جوجل، ولكن يجب عليك أن لا تتجنب العمل مع باقى محركات البحث الآخرى  خلال عملك فى مجال تقنيات سيو.