اسم النطاق اوالعلامات التجارية هي الفكرة التي يمكنك اتخاذها على انها شيئ بسيط! مثل اسم النشاط التجاري وأن تربط بين الأشخاص بمشاعر أو ذكريات أو أفكار محددة بهذا الاسم.

على سبيل المثال ماكدونالدز = عندما تفكر في هذا الاسم، من المحتمل أن تتخيل الأقواس الذهبية، أو تذبذب في رأسك، أو تفكر في تجربة كانت تمتلكها في أحد مطاعمها.

بغض النظر عن رد فعلك، فإن حقيقة أنك تتعرف على الاسم وتربطه بشعور ما هي، في حد ذاتها، هي العلامة التجارية.

بفضل ظهور التسويق الرقمي، تغيرت العوامل التي تشكل هويتك التجارية على مدى الأعوام الماضية. اعتادت الشركات على القلق بشأن اسم علامتها التجارية وشعارها وألوانها والرسائل على القنوات التقليدية فقط. الآن، يجب على الشركات التعامل مع العملاء على منصات مثل فيسبوك، وتويتر، وإنشاء إستراتيجية فعالة لتسويق البريد الإلكتروني من أجل تعزيز هوية علامتهم التجارية.

أحد أهم القرارات التي تتخذها بشأن العلامة التجارية هو أيضًا أحد أكثر القرارات التي يتم تجاهلها – اختيار اسم النطاق المثالي.

 

1- يمثل نطاقك هويتك

اسم نطاقك هو أكثر من مجرد عنوان URL عشوائي تقوم بإرسال المستهلكين إليه.

إنها العمود الفقري للتسويق الرقمي وتلعب دورًا حيويًا في بناء علامتك التجارية.

اشترى Erik Bergman مؤخرًا نطاق Great.com لمشروع تجاري جديد. عندما سئل لماذا كان على استعداد لدفع 900،000 دولار لاسم نطاق، أجاب بالقول “إذا كنت تؤمن بشيء ما، يجب أن تكون على استعداد للاستثمار فيه. أعتقد أن شركتي ستكون رائعة وتريد اسم نطاق يعكس ذلك حقًا”.

أن أسماء النطاقات مهمة لأنها تمثل أفضل تمثيل لعلامتك التجارية عبر الإنترنت. على الرغم من أنك قد لا تملك الميزانية اللازمة لشراء الاسم المناسب الذي تريده لموقعك او شركتك، يجب أن تعثر على نطاق يعكس ما تمثله.

إذا كنت تمثل شركة تجارية، فقد يكون من المنطقي تسجيل نطاق مثل bin. حتى إذا لم تكن قادرًا على العثور على اسم نطاق ذي علامة تجارية، فإن استخدام .biz يعكس بوضوح هوية الشركة التجارية الخاصة بك.

 

2- المجال الخاص بك يحدد توقعات المستخدم

سبب آخر مهم للاستثمار في اسم نطاق هو أنه يساعد على تحديد التوقعات لزوار الموقع. إذا رأيت رابطًا من نطاق غير مألوف، فقد تشعر بالقلق من الضعط عليه. يمكن أن يؤدي هذا إلى الإضرار بضغطات نسبة الضغط إلى الظهور على حملات ادوردز وجبنة. أو مبادرات التسويق عبر الشبكات الاجتماعية. ومع ذلك، إذا كنت تستخدم عبارات ذات صلة في نطاقك أو لديك علامة تجارية معروفة، فايمكن للزائر استخدام موقعك على الويب دون أي تردد.

في حين أن العلامات التجارية الناشئة الجديدة قد تصارع من أجل تحديد توقعات واضحة من خلال مجال واحد فقط. نظرًا لهذه العقبة، قد تحتاج إلى التفكير في تسجيل نطاق قوي gTLD خاص بك ليساعد في توفير المحتوي لموقعك.

على سبيل المثال، إذا كنت تمثل شركة ملابس، فيمكنك العثور على نطاق دوت شوب كمثال “www.domain.shop” لاحظ انه هناك نطاق دوت شوب قد يكسب ثقة الزائر بدلاً من استخدام النطاقات الغير مفهومة. ومع ذلك النطاق سهل الحفظ، ولكن الأهم من ذلك، فإنه يوفر توقعات واضحة للزائر الجديد.

 

3- يحتوي نطاقك على قيمة بحث مجانية

السبب الرئيسي وراء شراء العلامات التجارية للنطاقات، وإنشاء مواقع الويب، وإجراء التسويق الرقمي هو أنهم يريدون من الزوار أن يدخلو على موقعهم على الويب للتسوق واخذ اي اجراءات مفيدة على موقعهم. ضمن جميع أنشطة العلامة التجارية عبر الإنترنت هو الانضباط المعروف باسم محرك البحث “سيو”.

يعد السيو تتويجا للأنشطة داخل وخارج موقع الويب الخاص بك، مما يساعد موقعك بشكل جيد في العديد من محركات البحث مثل جوجل أو بنج. وهي تتضمن تكتيكات مثل تسويق المحتوى وربط إستراتيجي لزيادة تصنيفات مصطلحات البحث المختلفة.

في حين أن هناك مئات من العوامل التي تشكل خوارزمية الترتيب لمحركات البحث، فإن أحد المكونات الرئيسية هى اسم المجال او النطاق. وجدت دراسة حديثة من قبل prweb أن الكلمات الرئيسية تم تضمينها في عنوان URL لأعلى نتائج البحث بنسبة 63٪ .

بعبارة أخرى يمكن أن يؤدي تضمين كلمة رئيسية ملائمة في نطاقك أو داخل بنية عنوان URL إلى زيادة احتمالية تصنيف موقعك على الويب لهذا المصطلح بشكل كبير. مع ذلك، هناك العديد من العوامل المهمة الأخرى التي تحدد ترتيبك، لذا فإن الاعتماد كليًا على نطاق محسّن للكلمات الرئيسية لا يكفي.

 

4- نصائح لاختيار اسم النطاق المثالي

عند هذه النقطة، من الواضح أن نطاقًا جيد يمكن أن يزيد من فرص نجاح نشاطك التجاري عبر الإنترنت بشكل كبير. في ما يلي بعض النصائح التي يجب وضعها في الاعتبار عند البدء في العثور على النطاق المثالي لعلامتك التجارية.

 

1- استخدام النطاقات ذات العلامة التجارية عند توفرها:

يجب أن يكون هدف موقعك على الويب هو لإنشاء علامة تجارية. إذا كان بإمكانك دمج اسم علامتك التجارية في نطاقك، فستكون في طريقك إلى زيادة هوية علامتك التجارية سواء في وضع الإتصال أو بلا إتصال.

 

2- اجعل الأمر سهلاً على زائري موقعك:

يجب أن تسعى إلى الحصول على نطاق يسهل تذكره والكتابة عليه. حاول جعله قصيرًا واستخدم عبارات شائعة. إذا أصبحت ذكيًا أو معقدًا جدًا، فقد ترسل عن طريق الخطأ حركة مرورية إلى موقع ويب آخر.

 

3- لا تستعجل بأخذ القرارات:

إن العثور على اسم النطاق المثالي يشبه إلى حد كبير تحديد اسم العلامة التجارية المثالية. أجرِ بحثًا، أو اطلِع على نطاقات للبيع أو تنتهي صلاحيتها قريبًا، واطلب المساعدة من الآخرين قبل اتخاذ قراراتك الحاسمة. يعد نطاقك عنصراً حاسماً في جهودك في مجال العلامات التجارية، لذا اعطها الوقت والتفكير بعناية التي تستحقها. إذا كنت منظمًا وتطلع إلى جذب نشاطك التجاري عبر الإنترنت، فلديك الكثير من الأشياء التي يجب وضعها في الاعتبار. بدءًا من تصميم موقعك على الويب وتحسين ملفاتك الشخصية الاجتماعية إلى إنشاء قائمة البريد الإلكتروني ورعايتها، هناك الكثير من العناصر في قائمة التحقق. عند بدء العمل خلال هذه العملية، لا تهمل واحدة من أكثر الأجزاء المتكاملة لعلامتك الرقمية – اسم نطاقك.